Super User

Super User

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

ظاهره مخيفة غير طبيعية نتاج عروض وعقود بورصة ولم يقابلها طلب وهي محددة فترة تسليم شهر مايو العروض من قبل شركات وأفراد طبيعيين من الناس وبالتالي هي ليست عروض للشحن الحقيقي . رسالة للدول المنتجه للنفط بأننا نستطيع التلاعب بالأسعار من خلال هندسة الأسعار النفطية. انخفاض اسعار النفط الأمريكي تكساس بنسبه تجاوزت ٩٠ في المائة بينما يقابلها انخفاض اسعار برنت بنسبة ٤ في المائة وثبات سعر البرميل في حدود ٢٦ دولار وهو المرجعية الحقيقية للتعاملات وتجاره النفط. كذلك في نفس الوقت كانت التعاملات تسجل ارتفاع الغاز الأمريكي بنسبه ٦ في المائة. والأهم انخفاض اسعار المشتقات النفطية بالحدود المعقوله مثلا انخفاض سعر البنزين التجاري بنسبة ١ في المائة والسولار انخفض بنسبة ٤في المائة. بعلم التجاره والإقتصاد لايمكن بيع السلع بالسالب والأهم لايوجد الان طلب حقيقي اقصد لشحنات حقيقية على النفط والعروض تسليم او مايو لايمكن الشراء الاجل او عقود مستقبليه بهدف التخزين. حدود التخزين في أمريكا فاقت القدره الاستيعابييه اي لا يوجد قدره فائضه او متاحه للتخزين. ان الانهيار في أسعار نفط تكساس ناتج عن خيارات أفراد انه نمط جديد للتلاعب باسعار النفط لكنه مخيف. انه الطريق إلى الكارثه لمجتمع الوفره بلا سلام وبلا ازدهار لتحريك اضطرابات وحركات شعبية قد يرافقها المطالبه من كتاب ومحللين سذج بركوب قطار الغفله و تحريك مجموعات متطرفة تؤشر إلى فرق الأسعار والتهويل من باب العداله الاجتماعيه والتغول بتسعير المشتقات النفطية. تضع اي تفسير لا يقبله العقل الجمعي. وتبقى قدره الدولة على الاستيعاب والاستقطاب على المحك واختلال التوازن العالمى الجديد بين الواقع الشعبي والواقعيه السياسية والاستثمار السياسي في مواجه اشتباكات المتغيرات المتسارعه في الجغرافيا الدوليه بلا حدود ونظام عالمي غير مستقر ملامحه قيد التشكيل
. د. أنور الخفش. كاتب وخبير الاقتصاد السياسي

تنعقد قمه العشرين في مدينه اوساكا اليابانيه في 28 حزيران 2019 في ظل حاله عالميه استثنائيه وتفاعلات هامه في اقليم الشرق الاوسط واستمرار التنافس بين مثلث التحالفات الرئيسيه في الاقليم ,بدءا من اعاده هيكله الدور الامريكي في الشرق الاوسط وأوروبا وتمدد النفوذ الروسي في التفاعلات الدوليه والاخطرهو ما حدث في عام 2018 كبدايه دلالات ومؤشرات لعسكره الدور الصيني في المنطقه العربيه حيث تم افتتاح اول قاعده عسكريه في جيبوتي واستحداث منهجيه انتشار واسع للشركات الامنيه الصينيه لحمايه منشئات استثماراتها في مناطق التوتر العراق مثالا.

في منطقتنا العربيه اتجاه المسارات تؤشر الى استمرار الاضطرابات وانعدام اليقين والتحولات الغير متوقعه والمضطربه والمتسارعه والمفاجئه لقواعد اللعبه السياسيه الحاكمه جراء سياسات بيت ترامب المجهول الهويه والمغترب عن المؤسسات العميقه والحاكمه الامريكيه التي اصبحت من الخصائص السياسيه لحاله العالم . نسطيع القول ان النظام العالمي يمر بمرحله انتقاليه يسودها الارتباك وليس حاله عدم الاستقرار في المناحي الداخليه للدول وكذلك السياسات الخارجيه للقوى العظمى على مدى السنوات الثلاث القادمه بانتظار مصير سياسه البيت الابيض وهل ستبقى ادارته تقتصر على دعوه المؤسسات الحاكمه الامريكيه الى المطبخ للمشاركه على جلي الصحون فقط .

في نفس السياق ,يعتبر دور قمه اوساكا لرسم الادوار لمواجهه التهديدات الروسيه والصينيه نحوبدايه مسار انهاء لهيمنه امريكا على النظام العالمي .الصوره الفاعله و الدقيقه هي قمه ثلاثيه امريكيه روسيه صينيه . وهي بمثابه اعلان فشل اداره ترامب في ملف عسكره الصراع مع ايران وفشل احكام السيطره على النفط والتتغير السياسي لصالحها في فنزويلا.وفشل الخطوات التصعيديه ضد تركيا اردوغان والاهم زياده صخور العثره و الطريق المسدود لخطه سلام صفقه القرن بل مع قرب اعلان تأجيلها بدلا من الاعتراف بفشلها .

في الضفه الاخرى والاهم بنود جدول الاعمال مسار وحدود الخارطه التجاريه والاقتصاديه للمفاوضات الامريكيه الصينيه وفق عقليه اداره ترامب بعيدا عن المؤسسات الامريكيه . يجب ان لا نتجاهل معضله واشكاليه تركيا كعضو بحلف الناتو وعدم جديه اندماجها في الاتحاد الاوروبي مع تعاون تركيا الاستراتيجي العسكري مع روسيا يعتبر في ابسط المقاييس هو بمثابه اختراق عسكري لمنظمومه عمل الناتو واقله التشكيك في بنيه وهيكله الناتو في ظل انسحاب المظله الامنيه الامريكيه وفق خطه ترامب المعلن عنه في مؤتمر ميونخ الامني الاخير .هل يتم الغاء او تعديل التفاهم الامريكي الروسي حول مشروع مستقبل سوريا القائم على تفويض امريكي لروسيا ضمن منظومه توازن ايراني تركي مع عدم المساس بمصالح حلفاء امريكا و صيانه التوازن لميزان الجغرافيا السياسيه القائم اواعاده رسمها جذريا لمراكز القوى الفاعئله في الشرق الاوسط او الاتجاه نحو تعزيز منظومه تعاون امني واقتصادي لضمان السلم الاقليمي والدولي للمحافظه على امن الممرات البحريه والجويه للتجاره الدوليه والتي تصب في صالح امريكا والغرب و في الحد من نفوذ التنين الصيني وحليفته روسيا المتحفزه لاقتناص فرص التفاعلات والتحولات غيرالمستقره . ان كون المواجهه في الصراع القائم بين امريكا ودول الخليج وايران وحلفاؤها وعجز امريكي واضح في تسويه النزاعات القائمه بما فيها تسويه الصراع الاسرائيلي العربي لضعف اجنحتها الخليجيه وغياب خطتها من اي محركات فاعله شعبيه خليجيه او عربيه واسلاميه ايضا كونها قائمه على النخب والاعلام وهذه لايمكنها من اعاده رسم حدود خرائط الجغرافيا بمعزل عن الديموغرافيا وتلازمها مع الشرعيه الشعبيه المنعزله عن السلطه الحاكمه في هذا االمقام . ان انعكاساته السلبيه وجوديه على الحلف السعودي الاماراتي البحريني المصري (التحالف الرباعي العربي ) لفشل جدوى موقعهما لمراهنتهم على تدمير الجناحيين الايراني والتركي والتعاون مع اسرائيل .كما ان البقاء في مستنقع اليمن والخذلان والفشل في سوريا وليبيا وفلسطين وكذلك فشلهم في استعاده النفوذ في العراق بدلا عن الايران حيث كان من الافضل توسيع مروحه تفاعل النفوذ بمشاركه الاردن والعراق واليمن الجديد لبرنامج حلف توازن عربي جديد مركزي وفاعل وكذلك معالجه المرض المزمن مع قطر .

ان كون التفاهمات والتسويات السياسيه الاقليميه باتت حصرا بقرار امريكي روسي بينما المصالح التجاريه والاقتصاديه بتفاهمات امريكيه صينيه روسيه لضمان عدم اهتزاز منظومه الجهاز المالي والتجاري العالمي والبورصه الدوليه سيتخذ هذا الباب اهميه خاصه في مناقشات قمه العشرين .والتعاون العسكري الايراني الروسي سيستمرمما يعزز نفوذ روسيا العسكري العابر للقارات , نعم انها المعضله الكبرى امام القمه لتحديد نقطه الفصل والتلاقي نحو مسار الخيار العسكري في ايران وكذلك في تركيا بانهاء (تركيا اردوغان ) بعيدا عن صناديق الاقتراع على طاوله القرارارات الكبرى لتحديد مفترق طريق النفوذ الاقليمي في المنطقه كل هذا يصب في مصلحه روسيا والصين ماليا وتجاريا واقتصاديا ولصالح حلافائهم جغرافيا وسياسيا .

القمه امام معضله اداره التوازنات والسيطره والتحكم على احتياطيات الطاقه والموارد التي ترسم حدود الدم وتشكل صوره الجغرافيا السياسيه هل المسار نحو المواجهه او التفاهم والتعاون في مرتكزات جغرافيا لصالح ايران وتركيا واستقرار الحكم الحالي في فنزويلا ومفترق الطرق للدورالاردني لا يمكن تجاهله . ان استفزاز ايران لامريكا سياسيه ستستمر مستقبلا هدفها اظهارفشل وعجز تهديدات امريكا العسكريه لرفض ايران كافه العروض الامريكيه عبر الاتصالات العمانيه واليابانيه والروسيه والسويسريه لفتح حوار مع اداره ترامب كون النظام الايراني يستفيد من التهديد العسكري الامريكي بكسب الحشد والتأييد الشعبي له وان الاخفاق في اداره الملفات الاقتصاديه يعتبر من المالفات المؤجله شعبيا كما تستند ايران الى حلف قوي من روسيا والصين واذرع نفوذ منتشره .موسكو تراقب وتعمل بكل جهد وجديه على ان تخسر واشنطن معركه التهديدات العسكريه حتى معنويا وان تصريح الرئيس بوتن بان روسيا لن تلعب دور الاطفائي بمثابه رساله سلبيه لامريكا وهو تصريح حمال اوجه التدخل اوالمسانده السياسيه لايران في ابسط الحدود وليس كما فهم من بعض المحللين والاعلاميين العرب ,بينما رساله ايران بمثابه دعوه لدول المنطقه لبحث حلول التعاون الاقليمي العربي الايراني التركي بعيدا عن التهديدات الامريكيه وفي النهايه اي مواجهه عسكريه ستكون مباشره ميادينها مع دول الخليج .كونها الحدث الاخطر والفاصل كونها ستقلب موازين القوى سحبا من رصيد امريكا لصالح روسيا وايران وعلى حساب العرب ومستقبلهم. مع ضروره البحث عن مظله امنيه عربيه مستقله نوعا ما منسجما مع الجهود الراميه لانشاء تحالف الشرق الاوسط الاستراتيجي الذي يحتاج الى جهد فكري عربي مستقل .وعوده الاهتمام بقضايا الصراع العربي الاسرائيلي بابعاد شامله ومستقبليه تستدعي تحديد الجخرافيا التفاوضيه وفق قرار الامم المتحده 242 والسعي لايجاد دور عربي في مجريات الاحداث الاقليميه بدءا من موجهه تحديات تماسك الدوله الوطنيه والاستقرا الداخلي لمؤسسات الحكم مع الاهتمام الجدي بمعالجه اضطراب الاوضاع الاقتصاديه واليه جديده لتنسيق الجهود لمجموعه العمل العربي بصياغه جديده لسياسه الاعتماد على الذات في مواجهه التهديدات العسكريه على جميع الاتجاهات دون تمييز والتوجه للاستثمار في التصنيع العسكري وتوطين منظومه تسلح نوعيه .

ان دور المنظومه العربيه الداعمه للاستقرار من خلال القيام بادوار الوساطه لتسويه النزاعات الاقليميه والمساهمه في اعاده اعمار الدول العربيه المتضرره ومؤسسه عمل صندوق للتنميه العربيه المستدامه في تعزيز دورها المباشر في التشغيل والتعليم وتوفير الرعايه الصحيه للمواطن بشكل مباشر وملموس . الطريق الاسلم لدول الخليج الاعتماد على تسويات سياسيه اقليميه بقياده جلاله الملك عبدالله الثاني عميد ال البيت وزعماء الخليج لاينقصهم الذكاء للعمل على عدم خساره فرصه اعاده التموضع في موازين الجغرافيا السياسيه في المستقبل القريب بعيدا عن استمرار التنافس بين تحالفات القوى العربيه التي تاثرت بثورات الربيع العربي وفقا لمصالح الدول ومجريات الاحداث

 

القراءة الامينة والدقيقة للاوراق الملكية النقاشية نبراس للاصلاحات مقصدها يمّس مصالح المجتمع في تطلعاته نحو التغيير ، خاصة فيما يخص بهدف اعادة التوازن للمالية العامة وتشجيع الاستثمار وحفزه وحماية الفئات الفقيرة وتوسيع قاعدة الطبقة الوسطى غايته ضمان الامن المجتمعي وتوفير الخدمات الصحية والتعليمية والاجتماعية عالية الكفاءة والنوعية للمواطنين .

وان ما تنتهجه الحكومات نحو الاصلاحات الاقتصاديه بعيده وواستطيع القول انها في حاله اغتراب عن توجيهات جلالة الملك ، يوكد ذلك ما جرى من النقاش في سلسلة الافطار الاقتصادي الاردني بعنوان "معوقات الاقتصاد الاردني ودور القطاع الخاص ..... عدد من الاصدقاء طلبوا مني ان اكتب وجهه نظري حول كلمات معالى الوزير والمنظمين ؟...... اقدم ملخص كما يلي : كلمه رئيس جمعيه رواد الشباب تحت عناوين المؤسسات الصغيره ودور المرأه بصراحه ليس لها علاقه بموضوع اللقاء . اما كلمه رئيسه فريدريتش نومان الجديده التي تشع اعينها بالذكاء الحاد ذهبت الى عمق المشكله الهيكليه للاقتصاد الاردني راميه كره ثلج كبيره لمداولتها وتطرقت الى باب العلاج وتعهدت بدفع فاتوره الضيافه لهذا الافطار بالمقابل تريد الاجابه على تقريرالمرصد الاقتصادي للبنك الدولي ( هذا الامر لم تذكره انا اكتبه مجازا وهذا ما نتوقع ان نسمعه من الوزير والجمعيه) وعناوين البنك الدولي : معدلات البطالة في الاردن سجلت مستويات تاريخية .الاقتصاد الاردني يعاني من حالة ركود يتوقع تعافي معدل النمو الاقتصادي في الاردن العام المقبل 2.3 % من الصعب التنبؤ بقفزة نوعية لمعدلات النمو دون اصلاحات هيكليه .... تلقى معالي الوزير الكره وبعد نهايه كلمته تركنا الكره بالقاعه اكبر حجما ولم يستطع احد اخراجها ولم يقدم للحضور وللداعيه اي نافذه اوباب ينير الطريق وسط ذهول الحضور ولازالت القاعه تنتظر الاجوبه العمليه. فيما يخص كلمه معالي وزير الصناعه والتجاره لم تتطرق الى التحديات الماليه والاقتصاديه كما بدأ كلمته انه يريد الحديث بمنتهى الصراحه تركزالحديث حول الموازنه فيما يخص العجز ارتفاع نسبه الدين الى ,94% من الناتج المحلي وقال انها ليست خطيره ولم يشر معاليه الي سياسات واداره الدين العام الحكوميه ولم يشير الي المعايير الدولييه لخطوره ارتفاع نسبه الدين وكيفيه معالجته ا وتجاهل تعهد الحكومه بتخفيض نسبه الدين الي 72% في خطابها ردا على كتاب التكليف السامي . وركز ان الافتراضات التي بنيت عليها الموازنه لم تتحقق . السؤال من المفترض انك شريك في اعدادها كونك من الفريق الاقتصادي الحكومي . اليس كذلك ؟ واقتصرت الحلول في تحريك النمو الاقتصادي وتنويع المنتجات التصديريه وتنويع الاسواق . ولم يذكر لنا معاليه ... كيف يتحقق ذلك؟ الاهم جاءت كلمه معاليه متجاهله لما اعتبره انا شخصيا المدماك الاول لعبور الحدود الفاصله بين فهم واقع الازمه الاقتصاديه وانطلاقه النهوض بالاقتصاد الوطني كما يلي :
- غياب الاشاره من قريب او بعيد للاوراق النقاشيه الملكيه ومحتواها القيم للاصلاح الاقتصادي والاجتماعي .
- غياب ما ورد في خطاب التكليف السامي للحكومه لمعالجه الوضع الاقتصادي ومطالبه جلالته الحكومه على ان يكون على رأس اولويات عملها وليشعر المواطن الاردني بدايه تحسن في مستوى معيشته .
- غياب تقديم ما قامت به الحكومه بخريطه الطريق الاقتصاديه التي الزمت نفسها لتحقيقها بصفته من ضمن الفريق الاقتصادي
- غياب الرؤيه الشموليه للمشكله الاقتصاديه وبالتالي غياب الحلول ؟ الرؤيه بنقطه التحول الى الاقتصاد الانتاجي التشغيلي الاجتماعي نحو اقتصاد معرفي تنافسي .
- غياب فكر واعمال العقل لحسن اداره اقتصاديات الازمات ووضع الخطط القصيره وطويله الاجل لحسن تدبيرها وتفادي المخاطر .
- غياب نهج اقصاديات البيئه والعولمه والتنميه الاقتصاديه
الغائب الاكبرالاجراءات الماليه المطلوبه من الحكومه تنفيذها للمحافظه على مستوى الدين العام و فق برنامجها المعلن .كما لابد من اعداد خطط ربعيه لشركه الكهرباء وسلطه المياه والطاقه والمؤسسات المستقله و اليه المحاسبه الحكوميه ومراقبه اعمالها تهدف الى تحقيق التوازن المالي والانتقال الى تحقيق ارباح . كما ان اليه عمل اداره الاستثمارات الحكوميه تحتاج الى خطه عمل حذره وامنه بشكل يحدد اولويات المشاريع الاستثماريه والراسماليه الحكوميه مع ضوابط اليه تنفيذها وصرامه المسائله والمحاسبه للمقصرين دون محاباه او مجامله .يجب ان يكون هناك خط عريض فاصل وواضح للمواطن الاردني ,يمنع اي لبس بين مستقبل اداء الحكومه ومسؤوليتها من جهه والوطن والدوله من جهه اخرى .... النظام والوطن الابقى .
في الختام ادعو الى مبادره لاطلاق مشروع (الميثاق الاقتصادي الوطني )
كل الاحترام للجميع
د. انورعادل الخفش
+ مرصد برنامج الاقصاد السياسي
(الخير في ان نتحاور ... والمصلحه في ان نعرف )

العمل السياسي يحتاج الي توجه واضح يستهدف رضا الناس ورعاية مصالحهم ويشعر فعلا ان الغد افضل من خلال ممارسة سياسة اخلاقية مؤسسية واقتصادية ومالية تلتزم انجاح الديموقراطية الاجتماعية ورفع سوية الحياة الفكرية والثقافية كاحد اهم انجازاتها في الواقع العملي . الدعوة الى الاردن الحديث  TO RENEW JORDAN  يمثل اهم القيم المجتمعية التي تحفظ الامن المجتمعي والاستقرار السياسي والاجتماعي المستقبلي للوطن . 

في قراءه للتكوين المجتمعي والسكاني بالذات يشكل الشباب ما دون سن الثلاثين عاما ما يقارب 70% من السكان وان 48% من جيل الشباب اناث .كونهم اهم ادوات التنمية وان اهم مؤشر لتحقيق التنمية والتقدم هو التحديث النوعي في التعليم وترسيخ بناء وتعزيز القيم المجتمعية والاخلاقية يبدأ من التعليم . الا نحتاج الى وقفة ضمير انسانية واخلاقية نحو معالجة الجهل والفقر والبطاله لتامين فرص العيش الكريم للمواطن ولمجتمع امن.

 
اخاف على هذا الوطن عندما امر على المقاهي واجد الشابات والشباب يقضون معظم اوقاتهم بها . واشعر بالاحباط والخوف اكثر على الوطن عندما اكتشف من يقدم القهوة وينظف المقهى خريج محاسبة اوهندسة او تاريخ اوحقوق . يزداد قلقي وخوفي على الوطن عندما اصادف سائق تكسي الاجرة معلما او استاذا جامعيا يعمل وقتا اضافيا كسائق لتامين العيش الكريم لعائلته، اليس من الاجدى استخدام علمهم وفكرهم في مراكز البحوث THINK TANKS . اخاف اكثر واكثر واكثر عندما اكتشف ان رئيس بيت الكتاب و المثقفين محال الى المدعي العام بشبهه فساد . اخاف اكثر عندما يقول لك وزير الثقافة ان هذا الامر يترك للقضاء وهو شأن داخلي بموجب القانون هو الراعي والمراقب العام على الاموال العامة في الجمعيات وبيوت الثقافة . يزداد خوفي عندما اعرف ان القوائم المالية تتضمن مبالغ استدرجت شحدة عن روح احد الكتاب الاردنيين وهي حبر على ورق وانفقت بطرق غير مصرح عنها حسب الاصول . والخوف يظلل افكاري ويبعد امل الطمأنينة عني عندما تتضمن القوائم المالية ارقامت من ممتلكات وموجودات لاتمثل 15% من واقع الحال واجد مدقق حسابات وهيئة ادارية ومحاسب ومراقب اعمال الهيئات و المؤسسات الثقافية يصادقون عليها دون مخافة من الله او خوف على من يحاسبهم او من عقاب . والبلاء الاكبر عندما تغطيهم التيارات التقدمية والقومية التي تعتبر نفسها تحمل مشروع الخلاص السياسي والاقتصادي والاجتماعي للوطن . وشر البلية ما يضحك فمن يفوز بجائزة ادب الطفل في بلدي رفعت عليه قضايا سرقة نصوص مخطوطاته واشترى بعضها بالمال كما يتداول . افقدتمونا الامل انتم من تدعون حمله طوق النجاة والرسالة الخالدة.

ما نريد ان نراه على ارض الواقع اعادة القيم الاجتماعية والانسانية والاخلاقية المنهوبة منكم للوطن ولكرامة المواطن وهي لا تقدر بكل اموال الارض . لابد ان تعمل وزارة الثقافة على إعادة الاعتبار لجميع الكتاب والمثقفين واعاةه العداله المفقودة للمنظومة الثقافية، واختم واطالب وزير الثقافة بتقديم استقالته لحين صدور الحكم القطعي بالقضايا لدى المدعي العام .نتيجه لعدم تفعيله القانون الذي لايحتاج الى حكم قضائي والامر الذي قد يعتبر الوزير متداخلا وطرفا تحت عقوبة الجريمة الاقتصادية وفق المادة الخامسة من قانون النزاهة ومكافحة الفساد .

 

والاهم كي لا نترك ارثا من الاخطاء المتراكمة وسجل من الخطايا التي لا تغتفر . والله من وراء القصد

الراصد لإعلان التحالف المدني تمهيدا لإطلاق حزب سياسي يمثل عددا من السياسيين الطامعين والمستغلين (من وجهه نظره الناس لهم) ونواب سابقين والأكاديميين صحفيين واعلامين وناشطين ومهتمين بوجود تيار مدني ديمقراطي في الاردن.

لم اشارك لسبب واضح كونه لم يطرح فكرة او مشروعا سياسيا اجتماعيا اقتصاديا عنوانه الوطن وشباب المستقبل وما قدم مشروع منصة لزعامات سياسية مجربة بعضها فاقدة لثقة الناس . بعد تفكير عميق والبحث الجاد يمكنني القول بانه لا يوجد بالسياسة دولة مدنية كعنوان وهدف بل يوجد مؤسسات مجتمع مدني.

وانما يوجد دوله وطنيه ديموقراطية يسودها القانون وتدار بنهج مؤسي دستوري . وما يطمئن الجميع في الوطن والمجتمع الدولي ان الاردن دوله دستوريه وليست دوله دينيه او شموليه. من هنا يبدأ السؤال هل الطرح السياسي والاقتصادي والاجتماعي في خدمه الانسان مع ضرورة تبيان كيف يتم تحقيق الهدف؟ اي فكره اصلاحيه فاشله ان لم تستند الى علم الاجتماع وهو السر المفقود او المقصود اضاعه العنوان والمستقر لهذا التيار. الامر الذي يستوجبه الاستدراك والايضاح.

والنظرة الى اسم المدنية كخلاص وكنهج لاستراتيجية الإدارة العليا لمؤسسات الدولة فهو عرض ومقترح مجتزأ، ان الأهمية كامنه في الرؤية الاستراتيجية التشاركية لبناء المستقبل وتمكين المواطن السياسي والاقتصادي وتحقيق مشروع الامن المجتمعي وتامين الحياة الحرة الكريمة لكافة المواطنين والساكنين على ارض الوطن. والاهم تعزيز دور الشباب وتحفيز عنصر الولاء نحو بناء الوطن الديموقراطي الذي يؤمن العدالة الاجتماعية وحقوق الانسان والوصول بالأجيال الشابة الي المجتمع المعرفي.

المتابع للمشهد السياسي الاقليمي والاردني يدرك مدي الحاجه الي العمل والعمل الجاد المؤسسي في ظل الدستور والقانون وهدفه الاصلاح ثلاثي الابعاد (السياسية والاقتصادية والاجتماعية ) . إن الوضع الذي نعيشه في أيامنا هذه لا نعير سوى قليل من الاهتمام للتغيرات الرئيسية المقبلة التي سوف تؤثر في حياتنا هو بمثابة من يسير مغمض عينيه نحو المستقبل وبسبب تعودنا وتمسكنا بالطريقة التي نعيشها وندير مؤسسات الدولة بنفس الادوات ونفس النهج ، حيث نرى حولنا الاكتشافات العلمية والاختراعات و الصناعة، والإنتاجية، والتكنولوجيا تنمو بوتيرة عالية في الاقليم والعالم، الا اننا نواجه صعوبات في إدراك أو قبول حقيقة أن الدولة المدنية التي ستجعل كل ذلك ممكناً .

إن النظام الكامل الذي تقوم عليه حياتنا يشهد تغيرات سريعة ونحن نقف ننتظر القطار القادم من الهند(التقنية ) او من البنك الدولي (المال ) دون الالتفات الى المصارحة نحو تحديث وتطوير نهج اداره المؤسسات العامة والاهتمام بعلم اداره التكلفة واداره المال العام .

ان الفوضى الاقتصادية تنتقل عدواها الي الحالة السياسية، والاجتماعية التي سوف تبرز امتداداً من انهيار الأنظمة الحالية الاقتصادية، والصناعية، وصولاً إلى حروب الموارد وثورات الفقراء وفق مي خطط لنا كعنوان جديد بلا من الربيع العربي التي لا تُستثنى منها البلدان الغنية العربية . فما بالكم بنا نحن غير المستعدون لمواجهة نتائج مثل هذه التحديات ناهيك عن الاستعداد لعواقب ذلك وانعكاساتها بغض النظر عن توقعاتنا وميولنا تجاه المستقبل، لا يستطيع أحد أن ينكر أنه عاجلاً وليس آجلاً لا يمكننا أن ننكر أن تكون له عواقب واسعة النطاق في المستقبل المنظور. والأمر منوط بنا جميعاً بناءً على ذلك لكي نبدأ التفكير بشكل أكثر جدية بشأن الكيفية التي سوف نعيش ونخطط بها حياتنا دون مساعدات خارجيه بل الاتجاه لسياسات وبرامج للنهوض بالأردن الحديث و بناء ورفع قدرات مؤسساته وأنظمته التجارية والاهتمام بالتصنيع بهدف التصدير والتوسع بقطاع الزراعة التي ترافقه.، إن هذه قضايا غاية في الأهمية يجب مواجهتها بالذات من قبل مجلس السياسات الاقتصادية والاجتماعية والمطلوب اعاده تشكيله من كوادر فنيه وعلماء اجتماع وباحثين اقتصاديين بعيدا عن ميادين السياسيين.

لا زالت امامنا فرصة لصنع بداية جديدة وتعديل هياكل اقتصادنا ومجتمعنا لمواجهة تحديات المستقبل. نعم فإن ذلك ما يجب علينا فعله آخذين في الحسبان سيناريوهات ربما لم نكن نرغب في تصديقها أو مواجهتها قبل سنوات قليلة مضت. وربما الان يتضح الامر بالنسبة لمستقبل شبابنا واقتصادنا ، ليصبح بمثابة دستور اجتماعي مع تلازم الحرية والعدالة الاجتماعية المتساوية الذي يستند الى اركان الدولة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والنقابات والاحزاب كدت ان انساها لعدم فاعليتها احزاب الاشخاص خجولة الظهور والفاعلية لاسيما دورها بالوعي والادراك والتفاعل بين الحاجات المتطلبات المجتمعية وقاعده التطور والارتقاء والاعتراف بان المسألة الاقتصادية اصبحت هي اهم السياسات التي يمارسها الناس ويتطلعون الى تطويرها بتغير النهج كطريق للإصلاح والاستقرار الاجتماعي وتثبيت المساواة الحقيقية بين الناس الذي يأتي من اهتمامهم ومطالبتهم العفوية المتنامية في اداره اقتصادهم الوطني بشكل افضل وبعقلانية لإدراكهم انه طريق الخلاص . وحان الوقت الآن بالنسبة إلينا للبدء بالتفكير بالطريقة التي سوف نتكيف بها مع عالم متغير، وإصلاح مجتمعنا، واقتصادنا، وبنيتنا التحتية، وتعليمنا

د. انور عادل الخفش
كاتب وخبير الاقتصاد السياسي
رئيس مؤشر المستقبل الاقتصادي
رسالتنا (الخير في ان نتحاور والمصلحة في ان نعرف)


 

هل نحن امام بوابة .. صفقة القرن ؟

نعم . يا إلهي المعين وياربنا العظيم الا يوجد من نصير يساعد الوطن اليتيم . الا يوجد امل لانقاذ مستقبل دول الوطن العربي الكبير . اخترت هذا المدخل لقرائة زيارة الرئيس الامريكى دونالد ترامب الى الرياض وعقده ثلاث قمم في الرياض خليجية وعربية اسلامية واهمها لترامب اتفاقات الغنائم في القمة السعودية الامريكية .تتزامن القمة والعالم والمنطقة في حاله صراع كبيير وحالة عدم التوازن والاستقرار السياسي الدولي والاقليمي والتدهور الخطير في الاقتصاد المجتمعي واقتصادات الدول التي هي على شرفات وعتبات الدول الفاشله ماليا وعالم العصابات .نستشرف استنتاجاتنا من ارض الواقع للامتين العربيه والاسلاميه في هذه الحقبه الزمنيه بصورها المتعدده السياسيه والتاريخيه والعسكريه واهمها ترسيم خرائط الجغرافيا الاقتصاديه ولوجا الي جذور المشكله الرئيسيه في المنطقه وهو الاحتلال الصهيوني للاراضي العربيه .

تذكرنا القمه باتفاق مالطا جديد غير معلن وما بعد من استحقاقات نهاية اتفاقية ترسيم حدود ساسبيكو . والاهم تخبط اللجنة التى تدير العالم واستمرار نيران الصراع مشتعلة في منطقتنا العربيه واستمرارمحاوله تدمير سوريا لتصبح الجائزه الكبرى اخر احجار الشطرنج في متناول اليد .الصوره الاكبر تؤشر الى مخاطر جيوسياسيه عند حدود نهايه سلطه الدول المستخرجه بعيدا عن حاكميه الشعوب .وتتمثل ايضا في اخطار عالم بلا مسؤوليه ودون وجود نظام دولي واقليمي متوازن يحث المجتمع الدولي لايجاد حل لانقاذ العالم ويسعى لميثاق جديد للامم المتحده اكثر عدلا وتوازننا واكثر انسانيه . ولا وجود للانسانيه دون تحرير فلسطين وايه قمه تتجاهل وتتعدى الحق الفلسطيني المتمثله بحق تقرير المصير وتنفيذ حق العوده وانهاء الاحتلال لاقيمه لها. كما ان مطلبنا لصون حق العوده لليهود الى بلادهم الاصليه كحق متبادل ومتوازن .

دعونا نعترف كون معلمي اللعبه لايستطيعوا الاتفاق على القواعد العامه لعالم تظلله العداله الاقتصاديه والحقوق الانسانيه المتساويه .كما ان تغير حدود رقعه الشطرنج ودخول لاعبين جدد وقوى فاعله ليست رسميه والمتغير الجديد و الاهم بمفهوم كون القرارات التي تتخذ في واشنطن لم تعد تشكل السياسات العالميه وبروز دور فاعل لروسيا في ترسيم الحدود ومناطق النفوذ ونهوض التنين الاقتصادي الصيني وولوج دور رئيسئ للهند كاحد الدول العظمى القادمه نتيجه لتخوفها من اهتزاز الامن الاقليمي ونقل الصراع لجوارها والتحالف السعودي الباكستاني ومخاطر التحولات الغير متوقعه التي ستعصف بجميع الدول الى مصير مجهول ولحرب استنزاف اقليميه لا تنتهي في حدود زمني المئه عام .
العلاقه الامريكيه السعوديه بدأت من خلال منح شركه امريكيه حق التنقيب على النفط عام 1931 وترسخت العلاقه الاسترتيجيه بين البلدين بتوقيع اتفاقيه الدفاع المشترك عام 1951. الجانب الاقتصادي والتجاري هو هدف امريكا حيث بلغ حجم التبادل التجاري بينهما في عام 2016 ما يقارب 139 مليار ريال سعودي . يتطلع الرئيس الامريكي لتوقيع اتفاقيات عسكريه وتجاريه تصل الى مبلغ 300 مليار دولار وزياده حصه امريكا ل 50%من النفط السعودي .علما ان الامير محمد بن سلمان وقع اتفاقيه اقتصاديه لصالح امريكا بمبلغ 200 مليار دولار على مدى اربع سنوات ووافق على زياده حصه امريكا من النفط السعودي الى الثلث في لقائه مع ترامب في البيت الابيض . السعوديه تتطلع الى الدعم الامريكي لبسط نفوذها بالمنطقه ودعمها باستعداء ايران وتغير النظام السوري بالقوه العسكريه لانهاء النفوذ الايراني الذي يمتد عبر العراق وسوريا ولبنان الي البحر البيض المتوسط لاوروبا . الدور الامريكي سيعزز وسيسيرفي هذا الاتجاه با عتماد الصراع مع ايران في حدود الدور التوظيفي وليس من المتوقع ان تدخل امريكا في حرب مباشره مع ايران بناء على رغبه اسرائيليه وسعوديه انها نقطه التقاء المصالح. كون امريكا تدرك مخاطر الحرب التي ستعتمدها ايران حرب الاستنزاف طويله الامد والتي ستفقد خلال ايام دول الخليج العربي من مقومات الحياه الطبيعيه من ماء وكهرباء وايقاف انتاج النفط ومصانع الامونيا والبتروكيمكال في الجبيل شرقي السعوديه اكثر من خطورتها الموجده كما في حيفا والجانب الاخطر وبالتخطيط مع روسيا والصين والهند وكوريا ستهدف الهيبه الامريكه العسكريه فعاليتها وستعمل على تقويض واستنزاف امريكيا عسكريا واقتصاديا قد يكون مدخلا لسقوط دور امريكا كدوله عظمى الى الان تتحكم في رسم خرائط العالم السياسيه والاقتصاديه كونها الحاجه الماسه لترتيب اوضاعها الداخليه من اولويات البيت الابيض . وبالتدقيق في الاستراتيجيه الامريكيه المعلنه لمواجهه الهيمنه الايرانيه في المنطقه المعلنه بعيده عن تمنيات السعوديه حيث اعتمدت سته عناصر وهي :

اولا تنفيذ الاتفاق النووي بصرامه 

ثانيا تقديم الدعم لحكومه العبادي العراقية

ثالثا التشجيع على التوصل لحل سياسي لحرب اليمن

رابعا الحد من التأثير الايراني في سوريا واعترافهم انها مهمه صعبه ومعقده

خامسا تنسيق امني بين الحلفاء الاقليميين

سادسا وضع الاسس الضروريه للتفاوض مع ايران مع ضروره عدم اطلاق تهديدات لايران لسنا (امريكا وحلفائها ) ولم نكن مستعدين لها .

انها حرب الغاز والموارد للسيطرة على اوروبا من خلال السيطرة على مصادر الغاز... انها دلالات التحول لاستراتيجيه المصالح . السؤال الاكبر اين الاردن من كل هذا ؟ كونه الاردن مرتكز رقعه الشطرنج ؟ الاردن يمتلك اوراق قوة اقليمية ودولية . سيداتي سادتي للحديث بقيه في مقاله حول نتائج ومقررات قمه القرن على صوره تقرير تقدير موقف ودراسه تحليلية من منظور استراتيجي. والله من وراء القصد
+ رئيس مرصد برنامج الاقتصاد السياسي
(الخير في ان نتحاور ... والمصلحه في ان نعرف ) .
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

الصفحة 2 من 7

 

 

 

 

 

ThinkTank و مرصد برنامج الاقتصاد السياسي (مرصد السياسات الاجتماعية و الاقتصادية) و من أولويات أعمال المرصد اصدار مؤشر العدالة الاجتماعية و الاقتصادية و المبادرة لإعداد (ميثاق اقتصادي و طني أردني)

 

البريد الالكتروني   

anwar.aak@gmail.com

economics.index@gmail.com

 هاتف

0799584214