-->

باحث أردني يتحدى .. اذا لم يثبت الحفر في حقل الريشة وجود بترول يكفي لعشرات السنين .

تحدى الباحث الأردني عبدالعزيز الجفيرات عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك ، أن حقل الريشة يحتوي على خزان بترولي يكفي الأردن لعشرات السنين .
وبين الجفير اته على استعداد لتحديد طيات جديدة في حقل الريشة المغطى بالمسوحات الزلزالية أو أي منطقة من تضاريس الأردن دالة على خزانات نفط أو غاز أو كليهما ولإثبات ذلك لا بد من حفر بئر استكشافية بتكلفة لا تزيد عن 3 مليون دينار وإذا لم يثبت الحفر وجود خزان للخامات البترولية يتم إعدامي مباشرة على برج الحفر في الميدان وبالتوقيع المسبق على ذلك

وأضاف في منشوره ، أن الأردن بلد بترولي غير مستكشف وذلك من خلال المعرفة المتحصلة لديه في السنوات العشر الماضية بتحديد جميع الطيات المحدبة المتواجدة في تضاريس المملكة الأردنية الهاشمية والتي يزيد عددها عن 50 طية بأبعادها على سطح الأرض وأعماقها المختلفة وتفسير ومعرفة تركيبها الداخلي وقبل الإطلاع على أي مسوحات سيزمية إذا ما توفرت عنها”.
وتابع : “قمت بتحديد ثلاثة احداثيات جغرافية دالة على ثلاث طيات محدبة في حقل الريشة الغازي وبعد الرجوع إلى المسوحات السيزمية في شركة البترول من قبل المختصين تأكد وجود ثلاث طيات محدبة أطوالها 10-7-5 كم وعرضها 4-3 كم وبعمق 2500م وهذه الطيات الثلاث دالة على خزانات غاز تكفي استهلاك الأردن لعشرات السنوات”.

كما نشر الجفيرات صورا لطيات محدبة في حقل الريشة الغازي تدل على كميات هائلة من الغاز الطبيعي في الحقل .

.

 

 

 

 

 

ThinkTank و مرصد برنامج الاقتصاد السياسي (مرصد السياسات الاجتماعية و الاقتصادية) و من أولويات أعمال المرصد اصدار مؤشر العدالة الاجتماعية و الاقتصادية و المبادرة لإعداد (ميثاق اقتصادي و طني أردني)

 

البريد الالكتروني   

anwar.aak@gmail.com

economics.index@gmail.com

 هاتف

0799584214